المفتي زكريا:السلاح غير الشرعي يوهن الدولة ويضعفها ويجرئ الآخرين عليها

قدم سماحة مفتي عكار الشيخ زيد زكريا واجب العزاء بالجندي الشهيد عامر المحمد في بلدته مشتى حسن، وألقى كلمة قال فيها: “هكذا دائما قدر الرجال والأبطال، وما نحن فيه اليوم مصاب كبير ليس على مستوى عكار فحسب إنما بحجم الوطن، ومن هنا نتقدم إلى أهالي الشهيد وإلى قيادة الجيش بخالص العزاء والمواساة” .

أضاف: “نحن على يقين بأن هذه الاعتداءات لن تثني المؤسسة العسكرية عن واجباتها، ولن تستطيع أن تفت من عضد اللبنانيين ووحدتهم”.

وتابع: “إن هذه الأحداث تأتي لتؤكد ضرورة الاحتضان الشعبي والسياسي للجيش الوطني، وعدم السماح بالاعتداء عليه أو إضعافه أو إسقاط هيبته، وإن السلاح المتفلت وترك السلاح غير الشرعي هذا كله مما يوهن الدولة ويضعفها ويجرئ الآخرين عليها”.

وختم بدعوة أهل الشهيد إلى “الصبر والاحتساب “، مطالبا الدولة ب”كشف الجناة والمعتدين وسوقهم إلى العدالة وإنزال أشد العقاب بهم”.

وفي سياق متصل زار مفتي عكار سماحة الشيخ زيد بكار زكريا الجندي عبد القادر نعمان الذي كان قد أصيب بمنطقة بقاعصفرين بالضنية،وقد اطمأن المفتي زكريا على حالة نعمان متمنياً له الشفاء العاجل والعودة الى خدمته العسكرية الى جانب رفاقه .

وجدد المفتي زكريا استنكاره لكل اعتداء على الجيش أيا تكن الجهة التي تقف خلفه،مؤكدا وقوف والتفاف عكار والشمال واللبنانيين وراء المؤسسة التي هي بمثابة الضامن للأمن والاستقرار والسلم وتعزيز دور الدولة،ورأى ان هكذا اعمال مدانة ونشجبها جميعا،داعيا الى المزيد من رص الصفوف والوحدة في مواجهة مشاريع الفتنة والتخريب واشاعة البلبلة ولاهمية تكثيف التحقيقات لكشف الفاعلين كي ينالوا جزائهم .

Libanaujourdui

مجانى
عرض