الجماعة الاسلامية أطلقت برنامج نشاطاتها ­في عكار لمناسبة ذكرى ­المولد النبوي الشريف

 

إحتفاءً بذكرى المولد ­النبوي الشريف أطلقت الجماعة الاسلامية في عكار بحضور محافظ الجماعة محمد هوشر، المسؤول السياسي في عكار  د.كفاح الكسار،وعضو مجلس الشورى محمد شديد ، مسؤول الدائرة الدعوية في عكار الشيخ سعد فياض ومسؤولة جمعية النجاة الاجتماعية الدكتورة ابتهال القسام ،وأعضاء المجلس سلسلة نشاطاتها في ­المناسبة،وذلك في مكتبها الرئيسي في حلبا.

 

بداية تحدث هوشر لافتاً الى أن “هذه المناسبة هي رسالة الى الأمة­ تؤكد على ما أتى به الانبياء من دعوة للتلاقي والمحبة والتسامح ،­هي رسالة تعريف بما أتى به النبي المصطفى رسالة في وجه الارهاب والارهابات المتعددة في هذه المنطقة ومواجهة­ التطرف ،فالتطرف

والارهاب ليس فقط ارهابا بوجهه الحالي،فهناك ارهاب الميوعة،وارهاب الاستئثار،وارهاب الغاء الآخر داعيا لتضافر كل ­الجهود لمواجهة مختلف ­اشكاله”.

 

ودعا هوشر “الجميع وفي هذه ­المرحلة للقفز فوق الترهات والاشياء الصغيرة­ وتسهيل تشكيل الحكومة­ ،والتمسك بالدولة فالدولة حصن من العبث وم­ن حالة اللادولة”.

 

 

ثم تحدثت الدكتورة­ ابتهال القسام رئيسة ­جمعية النجاة في عكار ­عن دور الجمعية في تغيير الجيل ورصد ما يتابعه من مفسدات في التربية والاخلاق عبر وسائل­ الاعلام والتواصل الاجتماعي ونشر النور والعلم بين ابناء المنطقة­.

 

وفي الختام اطلق الشيخ سعد فياض سلسلة النشاطات والتي تتضمن زيارة مستشفيات،مسابقة افضل منشد،تكريم علماء ودعاة حواجز محبة وإطلاق مسابقة أفضل منشد في عكار على أن يحيي هذه الإحتفالات المنشد منصور زعيتر وفرقته.

Libanaujourdui

مجانى
عرض