عون لمساعدة وزير الخارجية الاميركية: الجيش ينفذ عمليات استباقية ضد الإرهاب ومسيرة النهوض انطلقت

 استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بعد ظهر اليوم في قصر بعبدا، مساعدة وزير الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الاوسط السيدة آن باترسون، في حضور السفيرة الاميركية السيدة اليزابيث ريتشارد وأعضاء الوفد المرافق.

ونقلت باترسون الى عون رسالة شفوية من وزير الخارجية الاميركي جون كيري جدد فيها التهنئة بانتخابه رئيسا، واستعداد الولايات المتحدة الاميركية الاستمرار في دعم لبنان سياسيا وامنيا وماليا لتمكينه من مواجهة الاستحقاقات المرتقبة. وأكدت تقدير بلادها “للرعاية التي يقدمها لبنان للنازحين السوريين وضرورة توفير المساعدات اللازمة له من اجل تمكينه من الاستمرار في ذلك”.

وجددت باترسون استعداد بلادها “لمواصلة الدعم للجيش اللبناني وتلبية حاجاته”، مشيدة “بالدور الذي يؤديه في مكافحة الارهاب وتعزيز الاستقرار في البلاد”.

وشكر عون السيدة باترسون على زيارتها وحملها تحياته الى الوزير كيري، ورغبة لبنان في استمرار المساعدات الاميركية للجيش والمؤسسات الامنية لتمكينها من القيام بمهماتها كاملة، “ولا سيما أن الجيش حقق نجاحات كبيرة في العمليات الامنية الاستباقية التي يقوم بها في اطار حربه على الارهاب”.

وأبلغ عون المسؤولة الاميركية أن “الارتياح الاقليمي والدولي الذي تحقق بعد الانتخابات الرئاسية يعطي زخما لمسيرة النهوض التي انطلقت والتي سوف تتعزز بعد تشكيل الحكومة الجديدة قريبا”.

وأكد أن “خططا كثيرة ستنفذ في إطار تحديث الادارات والمؤسسات، اضافة الى تحقيق المشاريع الانمائية ومكافحة الفساد”. واعتبر أن “المعالجة الحقيقية لمأساة النازحين السوريين تكون من خلال إيجاد حل سياسي للازمة السورية”.

Libanaujourdui

مجانى
عرض