مستشار ترامب: الرئيس مطلع على وضع لبنان ويعتبر وجود ميليشيات كحزب الله تتعارض مع قرارات الأمم المتحدة

 

أكد مستشار حملة الرئيس الاميركي دونالد ترامب لشؤون الشرق الأوسط كابرييل صوما أن إدارة الرئيس الأميركي الجديد سوف تعيد النظر في الاتفاق النووي مع إيران لتعارضه مع مصالح أميركا في الشرق الأوسط مرجحا إلغاءه بالكامل، جراء سياسة طهران التوسعية في المنطقة.

 

وشدد صوما في حوار مع “الرياض” السعودية، على أهمية العلاقات الخليجية الأميركية، مشيرا إلى التعاون بين الطرفين في مكافحة الإرهاب، وقال صوما إنه من غير المستبعد طرح فكرة إرسال قوة حفظ سلام عربية إلى سوريا، مؤكدا أن واشنطن تفضل وجود جيوش تحترم استقلال سوريا ويرضى بها الشعب السوري.

 

واوضح ان الرئيس ترامب سيعمل مع رئيس لبنان عن كثب بخصوص “حزب الله” وبقية الميليشيات في لبنان، وعلينا أن نتذكر بأنه هناك عدة قرارات صدرت من الأمم المتحدة فيما يتعلق بالتقليل من نفوذ إيران في لبنان منها سحب قوات سوريا من لبنان وفرض عقوبات على المصارف المتعاونة وسيكون هناك المزيد من القرارات التي ستنفذ ضد هذه الميليشيات في لبنان، الرئيس مطلع على الوضع اللبناني ويعتبر وجود ميليشيات كحزب الله في لبنان تتعارض مع قرارات الأمم المتحدة و السياسة الأميركية.

Libanaujourdui

مجانى
عرض