توقيف المعارض الروسي ايلدار دادين مجددا بسبب تظاهره بمفرده

صرحت اناستازيا زوتوفا زوجة المعارض الروسي ايلدار دادين الذي افرج عنه قبل 15 يوما من معتقل في سيبيريا، ل”وكالة الصحافة الفرنسية” بأنه “أوقف اليوم مجددا بينما كان يتظاهر بمفرده امام ادارة السجون في موسكو”.

وقالت: “ان دادين (34 عاما) اوقف امام ادارة السجون الروسية وهو يرفع لافتة تطالب باقالة مسؤولي السجون”.

واشارت الى انه “بدأ تحركه الاحتجاجي الاحادي عند الساعة 10,30 وطلبوا منه جواز سفره”، فقال لهم انه “نسيه في البيت فقاموا بتوقيفه” واقتياده الى مركز الشرطة”.

وكان دادين اعتقل 15 شهرا في معتقل للاشغال الشاقة في سيبيريا وأفرج عنه في نهاية شباط بأمر من المحكمة العليا.

وتحولت قضيته الى رمز بعدما ندد في رسالة نشرها موقع “ميدوزا” الالكتروني “عمليات الضرب المتكررة والتعذيب والاهانات والشتائم وظروف الاعتقال التي لا تطاق” من حراس السجن.

ونفت سلطات السجون هذه الاتهامات، لكن الرئيس فلاديمير بوتين الذي ابلغ بالامر في كانون الثاني أمر باجراء تفتيش لاجهزة السجون بدون ان يربط ذلك برسالة دادين.

Libanaujourdui

مجانى
عرض