صفحة لبنانية محلية بمنطقة الضنية تطرح إستفتاء شعبي فما النتائج؟  

 

 

أسامة العويد –  libanaujourdhui

في ظل التحضيرات التي تتحرك ببطء في الشارع اللبناني تنظم العديد من صفحات التواصل الاجتماعي بين الفينة والأخرى إستفتاءات شعبية يقول مطلعون أنها تحرك الرأي العام وتتقارب والواقع الذي قد يعبر عن هواجس المواطن اللبناني المثقل بالهموم والمترقب والآمل ” بتغييرات جذرية تنهض بالمجتمع اللبناني و تؤسس لأفق شبابي واعد”.

 

ونشرت صفحة  “الضنية الإخبارية على فايسبوك ” (صفحة محلية شمالية) عقب مدة أسبوع كامل  من الاستفتاء و الاستطلاع ، الذي يخصّ البند الأهم في قانون الإنتخابات المتفق عليه و هو “الصوت التفضيلي” وكانت الأصوات و مجموعهم 881 فتوزعت الأصوات كالتالي:

(( ١- المرتبة الأولى: جهاد الصمد حصل على 339 صوت من أصل 881 صوتاً و على نسبة 45,290%

٢- المرتبة الثانية: علي الغول الذي حصل على 152 صوت من أصل 881 صوتاً و على نسبة 17,260%

٣- المرتبة الثالثة: و هي آراء تختلف عن التصويت لأحد المرشحين و قد أبدى 79 شخصاً آرائهم المختلفة و بنسبة 8,967%

٤- المرتبة الرابعة: قاسم عبد العزيز الذي حصل على 64 صوت من أصل 881 صوتاً و على نسبة 7,264%

٥- المرتبة الخامسة: أسعد هرموش الذي حصل على 46 صوت من أصل 881 صوتاً و على نسبة 5,221%

٦- المرتبة السادسة: أحمد فتفت الذي حصل على 45 صوت من أصل 881 صوتاً و على نسبة 5,107%

٧- المرتبة السابعة: محمد الفاضل الذي حصل على 41 صوت من أصل 881 صوتاً و نسبة 4,650%

٨- المرتبة الثامنة: عبدالعزيز الصمد الذي حصل على 27 صوت من أصل 881 صوتاً و على نسبة 3,064%

٩- المرتبة التاسعة: عبدالقادر الشامي الذي حصل على 17 صوت من أصل 881 صوتاً و على نسبة 1,929%

١٠- المرتبة العاشرة: هيثم الصمد الذي حصل على11صوت من أصل 881 صوتاً و على نسبة 1,248))

تجدر الاشارة أن هذه الصفحة تضم مجموعات من مختلف المشارب ، فيما تسعى صفحات أخرى للعمل على إستطلاعات في مناطق أخرى، وبينما يقول وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق أن الانتخابات في موعدها الرسمي تعارض اوساط سياسية أحرى الراي وترى أن هناك تأجيلات أخرى فكيف سيكون الواقع في الأشهر القادمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*