محمد عياش.. بطل غزة الصغير المقنع بالبصل

لقي الطفل الفلسطيني محمد عياش احتفاء كبيرا من الفلسطينيين وعلى مواقع التواصل الاجتماعي بعدما انتشرت صورته وهو يضع على وجهه كمامة داخلها بصلة أثناء مشاركته بمسيرة العودة الكبرى.

وقال محمد في لقاء مع الجزيرة إنه لا يخشى جنود الاحتلال.

وأوضح الطفل للجزيرة أنه استلهم فكرة كمامة البصل للتغلب على الغاز المدمع من الحكايات التي كان والده يرويها له عن مشاركته في الانتفاضة الأولى.

وأضاف محمد أنه خرج للمشاركة في مسيرة العودة الكبرى على حدود قطاع غزة يوم الجمعة الماضي لاستعادة أرضه وأرض أجداده وذكريات عائلته، وقال إنه لا يخاف جنود الاحتلال على الرغم من أسلحتهم وقناصتهم. ووصف أولئك الجنود بالجبناء الذين ليس لهم حق في أرض فلسطين.

واستقبل رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية الطفل محمد عياش وأسرته لتكريمهم أمس الأحد.

هنية يكرم الطفل محمد عياش وأسرته (مواقع التواصل الاجتماعي)

وقالت مواقع إخبارية فلسطينية إن الطفل الذي هجرت عائلته من مدينة يافا أصبح أيقونة جديدة للنضال الفلسطيني ضد الاحتلال بعدما انتشرت صورته على مواقع التواصل الاجتماعي وفي وسائل الإعلام المحلية والإقليمية والعالمية.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*