مبادرة من نكهة أخرى يجمع عليها أبناء بلدة “الشيخ عياش”

مبادرة من نكهة أخرى يجمع عليها أبناء بلدة “الشيخ عياش”.

أسامة العويد – libanaujourdhui

هي مبادرة جديدة قدمها عدد من فاعليات بلدة الشيخ عياش في سهل عكار والتي تقضي”بحصر العزاء – في حال توفي أحدٌ من أبناء البلدة – بقاعة مسجد البلدة وإلغاء الوليمة في اليوم الثالث لعدم إرباك أهل الميت”.

ويقول الشيخ محمد الزعبي(خطيب مسجد البلدة) أنه في الآونة الأخيرة ” باتت ترتيبات العزاء تقاليد متعبة و هي غير منطلقة من تعاليم الدين الحنيف ما أنهك أهل الميت وتركهم صرعى أمام عادات وجدليات تتعب ولا تحقق الغاية المقصود منها العزاء”.

ويضيف الشيخ الزعبي أنه” من ضمن المبادرة التي إتفقنا عليها حصر العزاء في أوقات معينة في الأيام الثلاثة من التاسعة صباحاً وحتى الظهر ومن بعد العصر وحتى المغرب و لعدم نصب الخيام في المنازل وإلغاء الولائم لأنها ليست من السنة بل هي أعباء أرهقت العائلة وزادت وجعهم وهمهم، وليحصر الطعام فقط بأبناء العائلة مراعاة لهمهم في الحزن”.
ويقول خالد العلمان (ناشط من أبناء البلدة) أن ” جميع أبناء البلدة قد اتفقوا على هذه الصيغة في إجتماع واسع وباتت عرفاً جديداً سنتقيد به جميعاً لأن الأصل هو راحة أهل الميت”.

ولاقت هذه الخطوة رواجاً بين أبناء البلدة حيث إعتبرت خطوة جامعة وخففت من كاهل العادات والتقاليد التي كانت سائدة قبل المبادرة والمتوارثة والمتعبة في نفس الوقت.

وتعكف بلدات مجاورة لدراسة هذه المبادرة والإتفاق على تطبيقها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*