سكاف: تجوعون الناس لتكونوا مجدداً حبل خلاصها

شاركت رئيسة “الكتلة الشعبية” ميريام سكاف في افتتاح القسم الخاص بالمصابين بفيروس كورونا في مستشفى الرئيس الياس الهراوي الحكومي في زحلة، بحضور وزير الصحة حمد حسن، رئيس مجلس إدارة المستشفى الدكتور نقولا معكرون وأعضاء مجلس الإدارة والطاقم الطبي وحشد من الفاعليات السياسية والصحية والاجتماعية.

ورحبت سكاف بوزير الصحة، وأثنت على نشاطه ودوره في مواجهة هذه المرحلة الخطيرة، شاكرة في كلمتها كل المساهمين بإنشاء هذا المركز، داعية إلى “تضافر جهود الجميع لحماية زحلة وقضائها بعيدا من المناكفات”، مؤكدة أن “استحداث المركز سيساعد كثيرا في تطويق المرض والحد من انتشاره، وفي إجراء أكبر عدد من الفحوصات من دون الحاجة للانتقال إلى بيروت”، مشيرة إلى أن “مؤسسة جوزيف طعمة سكاف تقدمت بفحوصات مجانية وهي مستعدة لتقديم أي مساعدة جديدة”.

وأسفت “لما يشهده لبنان من معارك سياسية واتهامات متبادلة وسجالات عقيمة في زمن المرض والصعوبات” قائلة: “أنتم تتنافسون سياسيا على أرض محروقة، والناس خائفة على صحتها ومستقبلها وليس على مصيركم ومستقبلكم”.

وأضافت: “جميعكم محق في اتهامكم لبعضكم، ولا شك عندنا بهذا الأمر، ولكن يجب أن تتحملوا مسؤولياتكم وتلتفتوا قليلا الى الناس، سواء أكنتم في الموالاة أم في المعارضة، أنتم مسؤولون، ولا بد أن تظهروا التزامكم بهذه المسؤولية، لأن الأوصاع لا تحتمل التشتت والترف وصرف الوقت على السجالات والاتهامات وشد العصب”.

وتابعت: “وفروا الكلام وانصرفوا فورا لمساعدة المواطنين الخائفين على صحتهم ومستقبلهم، أو قدموا حلولا واجراءات عاجلة لمساعدتهم في الحصول على أموالهم وجنى عمرهم، بدل تسعير الخطابات الطائفية والتلهي بالاشتباكات والخلافات التي لا طائل منها”.

وختمت سكاف: “تريدون أن تجوعوا الناس لتعودوا وتكونوا مجددا حبل خلاصها، ولكن يبدو أنكم لم تتعلموا شيئا من ثورة اللبنانيين في 17 تشرين، ولا تزالون بحاجة إلى دروس اضافية”.

Libanaujourdui

مجانى
عرض