أرسلان بحث مع وزيري الصناعة والشؤون الإجتماعية والسياحة في المستجدات الراهنة

استقبل رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني الأمير طلال أرسلان بدارته في خلدة، وبحضور نجله الأمير مجيد، وزير الصناعة عماد حب الله، الذي يقوم بجولة على مصانع الأدوية في المنطقة، بحضور وزير الشؤون الإجتماعية والسياحة رمزي المشرفية، الوزير السابق صالح الغريب، مستشار أرسلان فرحان أبو حسن وعضو المجلس السياسي في الحزب لواء جابر، حيث جرى البحث في المستجدات الإقتصادية والإجتماعية الراهنة.

وبعد اللقاء صرّح حب الله قائلاً: “سررت بلقاء الأمير طلال واستمعنا إلى توجيهاته ونصائحه للمرحلة القادمة، وتباحثنا في التطورات السياسية بشكل عام وفي الخطة الاقتصادية والمالية للحكومة، وأبدى أرسلان دعمه للحكومة على أن تتابع في ملاحقة قضايا الفساد كافة، وعلى أن تدعم بشكل حقيقي قطاعي الزراعة والصناعة لما لهما من تأثير أساسي ومباشر على المواطنين وخاصة في القرى الريفية والجبلية”.

وتابع: “دعانا أرسلان للتأكد من أن الدعم سيكون فعلي، وأن يتم دعم المصانع والمزارع، وأشار إلى أنه وفي الوضع المالي والمعيشي الصعب يجب اتخاذ تدابير صارمة بحق التجار الذين يتلاعبون بالأسعار ويسببون بارتفاعها، وأكد أرسلان على ضرورة الإهتمام بالأسر المحتاجة والمتضررة من جراء المستجدات الراهنة”.

بدوره أشار المشرفية إلى ان الحكومة جادة بمتابعة ملفات الفساد وبتطوير الخطة الاقتصادية لتشمل أكبر عدد ممكن من القطاعات وخاصة الصناعة والزراعة، واليوم استمعنا مع الوزير حب الله إلى رأي الأمير طلال ونظرته للمرحلة المقبلة، ونحن في الحكومة بتضامننا سنعبر هذه المرحلة الأكثر من صعبة في ظل الازمة الاقتصادية والصحية، وبإذن الله بجهود المحبين لهذا الوطن سنعبر إلى بر الآمان

Libanaujourdui

مجانى
عرض