وزير الزراعة في جولة تفقدية في محافظة عكار

تابع وزير الزراعة عباس مرتضى جولته والوفد المرافق في محافظة عكار، فكانت المحطة الثانية في دائرة الاوقاف الاسلامية، في حضور النائب المرعبي.

وكان في استقباله رئيس الدائرة الشيخ مالك جديدة ومنسق تيار “المستقبل” في عكار خالد طه، منسق تيار العزم في عكار هيثم عز الدين، مستشار الرئيس سعد الحريري لشؤون عكار خالد الزعبي ومشايخ واعضاء الهيئة الادارية للدائرة.

جديدة
والقى الشيخ جديدة كلمة رحب فيها بالوزير مرتضى وبالحضور وقال: “أسأل الله أن تكون بارقة أمل للوطن خصوصا مناطق الحرمان في عكار والهرمل، لان اهل هذه المناطق يجاهدون من أجل لقمة العيش. هذه داركم ودار كل لبناني ويجب أن نكون جسدا واحدا. نرحب بك مع فاعليات عكار البلدية والدينية والاجتماعية”.

اضاف: “اننا نتطلع الى انصاف عكار، فهي أرض خصبة ليس للزراعه فقط بل للخير والالفة والمحبة، ولسان الفتنة مأجور ومرفوض ولا نقبل المساس برموزنا”.

مرتضى
ورد الوزير مرتضى بكلمة شكر فيها للشيخ جديدة والحضور حفاوة الاستقلال، وقال: “عكار اهلنا وناسنا ومعاناتها وبعلبك الهرمل مشتركة. ومنذ توليت المسؤولية كانت توصيات دولة الرئيس بري الاهتمام بعكار وبعلبك الهرمل”.

اضاف: “اننا في هذا المكان الجامع نؤكد ان لبنان لا يقوم الا بالمحبة وبنبذ الفتنة، ونشد على يدكم للتضامن والمحبة والالفة. نؤكد لكم اننا منحازون لعكار وللمناطق المحرومة تاريخيا، واننا هنا لنشد على أيدي المزارعين ولتعزيز القطاعات الانتاجية وخصوصا الزراعة، وسنكون الى جانبكم دائما”.

Libanaujourdui

مجانى
عرض