فرنسا تؤيد تغريم غوغل “لخرقها ” قواعد الخصوصية

أيدت أعلى محكمة إدارية في فرنسا قراراً بفرض غرامة مالية بقيمة 50 مليون يورو أي حوالي 56 مليون دولار صدر العام الماضي على شركة غوغل التابعة لمجموعة “ألفابت”، لخرقها قواعد الاتحاد الأوروبي للخصوصية على شبكة الإنترنت.

وبحسب وكالة “رويترز”، تعدّ هذه العقوبة أكبر غرامة تفرض من أجل انتهاك كهذا، وقالت متحدثة باسم غوغل في بيان إن الشركة ستراجع التغييرات المحتملة.

وأضاف البيان:”يتوقع الناس فهم الطرق التي تستخدم بها بياناتهم والتحكم فيها، وقد استثمرنا في أدوات رائدة في هذا المجال تساعدهم على القيام بالأمرين معاً”.

واتهمت هيئة تنظيم الاتصالات الفرنسية (سي.إن.آي.إل) في يناير/ كانون الثاني من العام الماضي أكبر محرك بحث في العالم بالافتقار إلى الشفافية والوضوح في الطريقة التي يبلغ بها المستخدمين عن تعامله مع البيانات الشخصية، وبأنه لا يحصل بطريقة ملائمة على موافقتهم على الإعلانات الشخصية.

Libanaujourdui

مجانى
عرض