تباعد جسدي بمساعدة تماثيل عرض!

تعاون مطعم في مونتريال مع مصمم أزياء لوضع حوالي ثلاثين تمثال عرض ملابس بين الطاولات مع هدف مزدوج يؤمن التباعد الجسدي ويسمح ببيع القطع المعروضة في مزاد يذهب ريعه لجمعيات خيرية.وأوضح جيريمي باستيان صاحب مطعم “لو مونارك” في مونتريال القديمة “أردنا إتاحة مزيد من المساحة للزبائن”.ومع بدء المتاجر والمطاعم فتح أبوابها بخجل في المدينة الكبيرة في مقاطعة كيبيك المركز الرئيسي لانتشار وباء كوفيد-19 في كندا، استعاد “لو مونارك” نشاطه قبل أيام مع حرصه على احترام التباعد الاجتماعي بين الزبائن.وقال باستيان وهو الطاهي أيضا في المطعم الأنيق “لم نشأ سحب طاولات أو وضع فواصل مصنوعة من البليكسيغلاس لأنها أمور عادية نوعاً ما”