الشيوعي” في الشمال استنكر جريمة كفتون: الدولة مسؤولة

دانت قيادة الحزب الشيوعي اللبناني في الشمال “الجريمة النكراء التي أودت بحياة 3 شبان من بلدة كفتون في الكورة، خلال قيامهم بواجبهم في حماية البلدة والحفاظ على الامن فيها”.

وحمّلت في بيان “الدولة مسؤولية ما حصل وترك أبناء الوطن للقدر من دون اتخاذ التدابير والاجراءات الامنية اللازمة والضرورية لتأمين سلامة المواطنين وسلامة من هم في موقع المسؤولية في الحفاظ على أمن الناس”.

وتقدمت بالتعازي الحارة من أهالي الضحايا وذويهم موجهة الدعوة الى “كل القوى الخيرة والشريفة الى الوحدة والتضامن والعمل واليقظة من أجل حماية السلم الاهلي، ودرء الفتن في هذه الظروف الصعبة والقاسية والمريرة التي يمر بها الوطن والتي تهدد كيانه”.

Libanaujourdui

مجانى
عرض