توقّعات ببرودة المناخ العالمي في 2021

يعتقد العضو المراسل في أكاديمية العلوم الروسية إيغور موخوف، أنّ سنة 2021 المقبلة قد تكون أكثر برودة من السنة الحالية.

وقال: “بدأت السنة الحالية في مرحلة النينو أي تقلبات درجة حرارة طبقة المياه السطحية في المنطقة الاستوائية من المحيط الهادئ، التي لها تأثير ملحوظ في المناخ، وسوف تنتهي في مرحلة النينا ما يعني نظيرة مرحلة النينو الأكثر برودة. أي أن سنة 2021 المقبلة قد تكون أكثر برودة من السنة الحالية”.

وأشار إلى أنه في السنوات المماثلة لـ 2020 ستحصل أحداث مناخية شاذة مقارنة بالسنوات التي تكون فيها النينو والنينا في مراحل محايدة.

Libanaujourdui

مجانى
عرض