البهارات والتوابل تُساعد على تسهيل عمليّة الهضم

منذ قديم الزمان استخدم الإنسان المنكهات في طعامه، وأبرزها الملح، الذي يمنح الطعام مذاقه الواضح، ويعزز نكهات الخضراوات واللحوم، سواء كانت نيئة أو مطبوخة.كما اختلفت البهارات من بلاد إلى أخرى، ومن مطبخ إلى آخر، حيث تعتبر بلاد الشرق والبلاد العربية المصدر الرئيسي للبهارات.كما تتميز هذه البلاد باستخدام البهارات بكثافة في مطبخها، لكن هل جميع البهارات آمنة؟ وهل هناك أضرار خطيرة للبهارات والتوابل؟ هذا ما سنتعرف عليه.وتعتبر بعض أنواع البهارات صيدلية متنقلة، تحتوي على فوائد كثيرة في العلاج والوقاية، ما أكسبها قيمة مرتفعة في سوق الأعشاب.حيث يستخدم العطارون في معظم الدول العربية والآسيوية خلطات مختلفة من بهارات الطعام، للوقاية من الأمراض أو علاجها، كما أن الموروث الشعبي يشيد ببعض أنواع الأعشاب، والأبصال، ذات الفوائد الكثيرة، نذكر أبرزها:تفيد بعض التوابل بالوقاية من أمراض القلب، وأعراض تخثر الدم، كانسداد الشرايين والأوعية، حيث تعتبر البهارات الحارة كالفلفل الأحمر والكاري من أبرز هذه البهارات.تساعد أغلب أنواع البهارات والتوابل على تسهيل عملية الهضم، وحماية الجهاز الهضمي من البكتريا الضارة.تعتبر بعض أنواع الأعشاب علاجاً شعبياً لنزلات البرد والرشح، إضافة إلى علاج الكريب، وتستخدم كمشروب ساخن مثل البابونج والزهورات، إضافة إلى بخار الكينا لعلاج مشاكل الحبال الصوتية، وضيق التنفس.كذلك تستخدم الأعشاب في علاج آلام البطن وعسر الطمث، مثل القرفة والميرمية، كما يفيد الكمون في معالجة النفخة وتشنج القولون.يستخدم اليانسون للاسترخاء، فضلاً عن فوائده للصحة الجنسية لدى الإناث والذكور، كما يستخدم الزنجبيل لتوسيع الأوعية الدموية، ومحاربة التهاب المفاصل.تحتوي التوابل على نسبة جيدة من المعادن والفيتامينات المختلفة، كما تحتوي بعض البهارات على مضادات الأكسدة، مثل الكركم، الذي يعتبر مضاداً للالتهابات أيضاً.تستخدم الزيوت الطيارة للقرنفل والفلفل وغيرها من زيوت البهارات، في تنشيط الدورة الدموية، إضافة إلى التخفيف من آلام المفاصل، والتشنجات العضلية، ويتم استخدامها بواسطة الكمادات أو حمامات الزيت.تستخدم العديد من التوابل والأعشاب في تخفيف الوزن، والوقاية من تراكم الدهون، منها الفلفل الأسود، الذي يساهم أيضاً في علاج الأمراض المرتبطة بالسمنة، وفقاً لدراسة نشرتها منظمة (ACS)

Libanaujourdui

مجانى
عرض