في بعلبك قطعوا الطريق إحتجاجاً؟

قطع أهالي من حي العسيرة ومن حي الزهراء في بعلبك، الطريق المؤدي إليهما بالإطارات المشتعلة “رفضا لقمع عناصر قوى الأمن الداخلي صباح اليوم لعدد من مخالفات البناء في المدينة”، بحسب ما أفادت الوكالة الوطنية للاعلام.وقال المفتي الشيخ عباس زغيب إن “ما يجري من قمع مخالفات البناء المحقة هو أمر مرفوض، وليس مقبولا وضع القوى الأمنية في مواجهة الناس كما جرى اليوم”، معتبرا أنه “على القوى الأمنية وضع حد للفلتان الأمني، فلقد أرسلنا في السابق رسالة إلى رئيس الحكومة أكدنا فيها أن البناء في منطقة بعلبك الهرمل أصبح ضرورة، وأي مواجهة مع الناس تكون في مواجهة الناس جميعا، ونحن نحمّل رئيس الحكومة مسؤولية أية نقطة دم تسقط في هذا المضمار، لذلك نقول أن هذه المشكلة تحل بالحكمة وبلغة العقل وليس بالمناكفات السياسية، وكفى منطقة بعلبك الهرمل حرمانا وفلتانا أمنيا”.ورأى انه “من المفروض أن تقف الدولة إلى جانب الناس الذين يريدون بناء البيوت لإيواء عائلاتهم، وأن يكون دورها الطبيعي في ضبط الفلتان الأمني”.

Libanaujourdui

مجانى
عرض