“جمعيةعلم بالقلم” تجدد أثاث مصلى المحراب_القاضي الكردي: فلتعمر بيوت الله لأنها منارة مشرقة لنشر الخير للناس على إختلافهم

إنطلاقاً من قوله تعالى :” إنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ ۖ فَعَسَىٰ أُولَٰئِكَ أَن يَكُونُوا مِنَ الْمُهْتَدِينَ” بادرت جمعية علّم بالقلم ورئيسها الفخري الشيخ القاضي أحمد درويش الكردي لتأمين فرش سجاد لمصلى المحراب في ديرعمار والذي “

القاضي الكردي دعا ” لتعمر بيوت الله لأنها منارة مشرقة لنشر الخير للناس على إختلافهم؛ ونسأل الله الأجر والثواب لكل المساهمين”.

أضاف:”هذا العمل بمسعى وهمة رئيس جمعية علّم بالقلم السيد محمد عيد”.

كما توجه رئيس بلدية ديرعمار السابق الحاج أحمد خليل عيد بالشكر والتقدير والإمتنان” لسماحة الشيخ أحمد الكردي وللمتبرع الكريم ” سائلًا المولى الكريم أن “يمدهما بالصحة والعافية وأن يخلف عليهما بالخير على بذلهما وعطاءهما وأن يتقبل منهما عملهما المبارك في خدمة أطهر بقاع الارض من بيوت الله تعالى”.

Libanaujourdui

مجانى
عرض