جمعية إرشاد نظمت مؤتمرها الأول حول العمل البلدي برعاية مرتضى

 نظمت جمعية “إرشاد” مؤتمرها الأول حول العمل البلدي والاختياري، في قاعة “فندق الخيال الكبير” في بلدة تمنين التحتا، برعاية وزير الزراعة والثقافة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور عباس مرتضى وحضوره، الى مسؤول البلديات المركزي في حركة “أمل” رئيس جمعية “إرشاد” بسام طليس، مسؤول مكتب الشؤون البلدية للحركة في البقاع صبحي العريبي وفاعليات.

مرتضى

وتحدث مرتضى، فقال: “تعودنا على الاقتصاد الريعي لسنوات طويلة في لبنان، لا بد من الرجوع إلى الاهتمام بالقطاع الإنتاجي وخاصة الزراعي، والتنسيق مع البلديات والاتحادات البلدية، والتعاون مع النقابات والجمعيات والهيئات والمؤسسات التي تعنى بالشأن الزراعي، للتفاعل مع خطة وزارة الزراعة واستراتيجيتها، ومن هنا كان توقيع البروتوكول ما بين وزارة الزراعة وجمعية إرشاد، خصوصا في مجال نشر الوعي وإرشاد المزارعين حول أهمية العمل التعاوني وسبل تحسين نوعية الإنتاج وفق المعايير التي تتلاءم مع المواصفات المطلوبة في الأسواق الخارحية”.
وأكد أنه “سيتم توزيع شتول مثمرة على المزارعين خلال الأسابيع المقبلة”.

طليس

ثم تحدث طليس، فاعتبر أن “هذا المؤتمر هو في “مثابة اللقاء الأول أو الدورة الأولى للجمعية التي تضم المسؤولين المباشرين عن العمل البلدي في الإقليم، وليتعرف كل مسؤول على عمله وواجباته في التعاطي مع المختارين والبلديات”.

أضاف: “هذا المكتب ليس محصورا بالمنتسبين إلى حركة أمل، بل هو لكل البلديات والمختارين في لبنان، هذا فكرنا ونهجنا وما تعلمناه من الإمام موسى الصدر وتوجيهات الرئيس نبيه بري، ونتمنى على الاخوة جميعا أن يلموا بكل المواضيع التي طرحت، وأن يضيفوا إلى معارفهم ومعلوماتهم النصوص القانونية المرعية الإجراء والمراسيم التنظيمية والتطبيقية”.

واعتبر أن “هذه الدورات بالأساس هي من مسؤولية وزارة الداخلية، وعلى الوزارة أن تدرب رؤساء المجالس البلدية والأعضاء والموظفين والمختارين وكل من له شأن في المجال البلدي والاختياري، لذلك رأينا من واجبنا أن نسهم في ورش التدريب وأن نتحمل المسؤولية تجاه أهلنا ومجتمعنا”.

مداخلات

وتطرق المسؤول التنظيمي المركزي للحركة يوسف جابر في محاضرته إلى التنظيم الداخلي والتسلسل الإداري وتوزيع المهام لرؤساء الأقسام والعلاقات العامة وأمانة السر، فيما استعرض الدكتور بسام بعلبكي القانون البلدي والاختياري، وتناول الدكتور محمد فاضل قانون المختارين.

Libanaujourdui

مجانى
عرض