لبنان يدخل التاريخ…

استقبل المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، في مكتبه في ثكنة المقر العام، الخبير الدولي في اقتصاد البيئة الدكتور مروان عويجان، في حضور رئيس شعبة العلاقات العامة في قوى الأمن الداخلي العقيد جوزيف مسلم.

وتم خلال الاجتماع عرض لإنجاز تاريخي للبنان في حماية الآلاف من الطيور المهاجرة من الأنواع المحمية عالميا، في منطقة جبل تربل خلال هجرة الربيع، وفي منطقة داريا- العياشة في الضنية خلال هجرة الخريف في العام 2020. وقد أمنت عناصر قوى الأمن الداخلي العبور الآمن للطيور في هاتين المنطقتين المهمتين جدا على خريطة الهجرة بين أوروبا، آسيا وأفريقيا، والتي كانت ترتكب فيهما المجازر بحق الطيور على مدى سنوات خلت. تم هذا الإنجاز على الرغم من الأعباء الملقاة على عاتق مؤسسة قوى الأمن الداخلي في هذه الفترة الدقيقة التي يمر بها الوطن.

وقد ثمن اللواء عثمان “المبادرة الفردية للدكتور عويجان التي تجسدت على أرض الواقع تعاونا مشتركا، وأدت إلى حماية الطيور المهاجرة”.

وشجع عثمان جميع المواطنين والجمعيات على “المساعدة في حماية الطيور المهاجرة طبقا للقانون والتي هي جزء من تراث طبيعي عالمي مشترك”، كما شدد على “الدور المهم لمؤسسة قوى الأمن الداخلي في تعزيز إلتزامات لبنان بالاتفاقيات الدولية التي تعنى بالطيور المهاجرة، ما ينعكس إيجابا على سمعة لبنان وصورته الحضارية في المجتمع الدولي”.

وقدم الدكتور عويجان للواء عثمان كتيبا من إعداده، يوثق الخطوات الاستراتيجية والعملية التي ساهمت في حماية الطيور المهاجرة في لبنان وإنجازات مؤسسة قوى الأمن الداخلي الميدانية، إضافة إلى خريطة طريق للمضي قدما في حماية الطيور المهاجرة عبر لبنان الذي يعتبر من أهم البلدان الواقعة على خطوط هجرة الطيور الرئيسة في العالم.

Libanaujourdui

مجانى
عرض