لم يستبعد الانتقال لريال مدريد أو برشلونة.. رسائل نارية من صلاح إلى ليفربول

وجّه النجم المصري محمد صلاح هدّاف ليفربول رسائل نارية إلى فريقه وإدارته، أبرزها عدم استبعاده الانتقال إلى ريال مدريد أو برشلونة في المستقبل.

واللافت في تصريحات صلاح أنها جاءت في مقابلة مع صحيفة “آس” (AS) الإسبانية، في مؤشر إلى أنه يريد إيصالها أيضا إلى جماهير الكرة الإسبانية، وتحديدا عشاق الملكي والكتالوني.

ورغم أن صلاح أصبح النجم الأول في “أنفيلد” بعد تسجيله 108 أهداف في 172 مباراة مع الفريق في جميع المسابقات، منذ انضمامه إليه من روما عام 2017، فإنه قال للصحيفة الإسبانية إن “الريال وبرشلونة من فرق الصف الأول ولا أحد يعلم ماذا سيحصل في المستقبل، في الوقت الحالي أركز على الفوز مع ليفربول مجددا بلقبي البريميرليغ ودوري الأبطال”.

وعندما كرر المحاور السؤال نفسه، أكد صلاح أن “هذا السؤال صعب، حتى الآن، كل شيء بين يدي ليفربول.. أريد الاستمرار هنا وتحطيم الأرقام القياسية كلها، ولكن الموضوع عند إدارة الفريق”.

وعبَّر الدولي المصري عن خيبة أمله من عدم منحه شارة قيادة فريقه في مواجهة ميتيلاند الدانماركي بدوري أبطال أوروبا الشهر الجاري.

واختار مدرب الفريق يورغن كلوب، اللاعب الإنجليزي ترنت ألكسندر آرنولد بدلا من صلاح في المواجهة التي انتهت بالتعادل 1-1.

وكان كلوب قد أشرك تشكيلة من الاحتياطيين، وكان النجم المصري وآرنولد من بين الأساسيين القلائل الذين شاركوا في المباراة.

وقال صلاح -الذي سجل هدف “الريدز” الوحيد في المباراة- “بصراحة كنت محبطا، كنت آمل أن أكون القائد في هذه المباراة، ولكن هذا قرار المدرب، وأنا أقبله”.اعلان

يذكر أن صلاح الذي يتصدر جدول قائمة هدافي البريميرليغ هذا الموسم، سجّل 11 هدفا في الدوري الممتاز و14 في كافة المسابقات.

وكان النجم المصري -الذي مدد عقده عام 2018 مع ليفربول لمدة 5 سنوات- سجل 19 هدفا الموسم الماضي، وفاز بجائزة هداف البطولة في موسمي 2017-2018 (32 هدفا)، و2018-2019 (22 هدفا).

المصدر : الصحافة الإسبانية

Libanaujourdui

مجانى
عرض