البابا فرنسيس : لتعزيز الإستقرار في لبنان



تمنى البابا فرنسيس أن يشهد لبنان التزامًا سياسيًا وطنيًا ودوليًا يساهم في تعزيز الاستقرار في بلد يواجه خطر فقدان هويته الوطنية والانغماس داخل التجاذبات والتوترات الإقليمية.

وشدد في كلمة له أمام السلك الدبلوماسي المعتمد لدى الكرسي الرسولي على ضرورة أن تحافظ بلاد الأرز على هويتها الفريدة من أجل ضمان شرق أوسط تعددي متسامح ومتنوع، يقدم فيه الحضور المسيحي إسهامه ولا يقتصر على كونه أقلية وحسب، بحسب ما نقل موقع vatican news.

وأكد البابا فرنسيس أن إضعاف المكوّن المسيحي في لبنان يهدد بالقضاء على التوازن الداخلي، لافتا أيضا إلى أهمية معالجة المشاكل المرتبطة بحضور النازحين السوريين والفلسطينيين، كما حذر من مغبة انهيار البلاد اقتصادياً.

ودعا الزعماء السياسيين والدينيين إلى وضع مصالحهم الخاصة جانباً والالتزام في تحقيق العدالة وتطبيق الإصلاحات، والعمل بطريقة شفافة وتحمّل نتائج أفعالهم.

Libanaujourdui

مجانى
عرض