“مدى” ترمم عبارة بعدما جرفتها السيول.



بتوجيهات وزير الزراعة عباس مرتضى وبعد سلسلة جولات وإتصالات قام بها رئيس مصلحة الزراعة في عكار المهندس طه مصطفى مع الجمعيات نفذت جمعية مدى مشروع تأهيل عبّارة ضمن أراضي المزارعين في منطقة السمونية بسهل عكار وذلك عقب جرفها من السيول في المنخفض الجوي مؤخراً.

الخطوة أتت بعد تنسيق قامت بها وزارة الزراعة عبر رئيس مصلحتها في عكار المهندس طه مصطفى الذي لفت ” أننا بهذا المشروع البسيط المقدم لأهلنا عن طريق جمعية مدى بسبب العاصفة و الضرر الكبير الذي لحق بهم؛ بالبداية قمنا بالاتصال بالجمعية و قمنا بشرح أوضاع المزارعين وكيف اتلفت مزروعاتهم فابدو استعدادهم لمساعدتهم وخلال ٤٨ ساعة تم حل المشكلة”.

المصدر: لبنان اليوم_ أسامة العويد

بدورها السيدة حنين عبد الله من جمعية مدى لفتت ” ان الجمعية تعنى بالمشاريع الزراعية بالمرحلة الأولى وهي موجودة من سنة ٢٠٠٠ في عكار وهي تقدم مشاريع للمزارعين والاساس التي انطلقنا منها ان يكون المزارع قادر في هذه الأوضاع الصعبة على تحسين انتاجيتهم وسارعنا بالمشروع لتجنب الضرر الاكبر عليهم”

بدورهم المزارعين وعلى لسان السيد يوسف الشاتي قاموا” بتوجيه الشكر لقناة الجزيرة مباشر التي سلطت الضوء على هذه المشكلة وكل والمراسلين الصحفيين ولمعالي وزير الزراعة عباس مرتضى الذي يتابع أحوالهم من خلال مصلحة عكار” وخصو بالشكر “رئيسها المهندس طه مصطفى والشكر موصول لجمعية مدى واهتمامها ومبادرتها السريعة التى قدموها حتى يبقى المزارع مستمر في إنتاجه في ظل الأوضاع الصعبة”.

Libanaujourdui

مجانى
عرض