رئيس البرلمان العربي: المبادرة السعودية تمثل خريطة طريق لإنهاء الأزمة اليمنية واستعادة الأمن والاستقرار في المنطقة

 أعلن رئيس البرلمان العربي عادل بن عبدالرحمن العسومي “تأييد البرلمان العربي التام للمبادرة التي أعلنتها المملكة العربية السعودية لإنهاء الأزمة اليمنية والتوصل إلى حل سياسي شامل”، مثنيا على “الجهود المخلصة والمقدرة التي تقوم بها المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان”.

ولفت الى أن “هذه المبادرة تعكس الدور الريادي للمملكة وجهودها المستمرة لاستعادة الأمن والاستقرار في المنطقة وتخفيف المعاناة اليومية للشعب اليمني الشقيق”.

وأكد أن “المبادرة السعودية تتضمن خريطة طريق واضحة ومفردات عملية ومحددة قابلة للتطبيق، وتمثل فرصة ثمينة لحل الأزمة اليمنية بشكل نهائي وشامل”، داعيا “جميع أطراف الأزمة إلى استغلال هذه الفرصة والتجاوب الفوري والكامل مع المبادرة حقنا للدماء، ووضع حد نهائي للتدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية اليمنية، وخصوصا التدخلات الإيرانية الفجة التي ساهمت في تأجيج الأزمة اليمنية على مدار الأعوام الماضية”.

ودعا “أطراف الأزمة اليمنية إلى الاستجابة الفورية للدعوة السعودية بالوقف الشامل للنار تحت مراقبة الأمم المتحدة تمهيدا للانتقال إلى مناقشة الحل السياسي الشامل”.

وطالب المجتمع الدولي وخصوصا مجلس الأمن الدولي بـ”دعم هذه المبادرة واعتمادها رسميا آلية لحل الأزمة اليمنية، ولا سيما أنها تنطلق من الثوابت الدولية المعترف بها كاطار عام لحل الأزمة سياسيا، وهي المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني اليمني الشامل، وقرارات مجلس الأمن الدولي وخصوصا القرار 2216″.

Libanaujourdui

مجانى
عرض