انماء طرابلس والميناء هنأت بعيد الفصح للطوائف الشرقية

تقدمت جمعية “انماء طرابلس والميناء” في بيان، من المسيحيين عموما والذين يتبعون التقويم الشرقي خصوصا ب”أحر التهاني بحلول عيد الفصح المجيد”، متمنية ان “تزول كل الازمات الصحية والمالية عن اللبنانيين الذين باتوا بدون امل او بصيص امل، من تحسن اوضاعهم المعيشية والحياتية، او اي امل بتأليف حكومة تبدأ بمعالجة قضاياهم في ظل غياب اي مراقبة ومحاسبة لمستغلي هذه المرحلة لكي يبنوا ثروات على حساب المواطن المسكين الذي يبحث فقط عن قوته اليومي”.

واستغربت الجمعية “عملية التباطؤ، وعدم تكثيف الاتصالات، لقيام حكومة تقوم بما يلزم ووقف الانهيار اذ اننا نرى ان الجميع ينتظر مبادرات خارجية وفي لبنان كل الاتصالات مقطوعة بين الافرقاء، وهذا لا يجوز بحق اللبناني اذ انه من الضروري ان يقف المسؤولون على همومه والبدء بحوار جدي يعطي الامل والثقة من جديد، بان لبنان يمكن ان ينهض مجددا ويعود الى سابق عهده واستقراره”.

Libanaujourdui

مجانى
عرض