عريمط: عهدٌ أفقر الشعب وخارجية غبية!!

ردا على ما ادلى به وزير خارجية حكومة تصريف الاعمال في لبنان الى احدى الفضائيات مؤخرا؛ ادلى القاضي الشيخ خلدون عريمط رئيس المركز الاسلامي للدراسات والاعلام في لبنان بالبيان التالي: في الوقت الذي يعاني لبنان وشعبه من تراكم الاخطاء والخطايا التي ارتكبها العهد القوي وفريقه السياسي وصهره الرئيس الظل بتحالفاته المحليه والاقليميه التي انهكت البلاد والعباد؛ وافقرت الشعب؛ وهجرت شبابه وطاقاته العلميه والفكريه والاقتصاديه؛ يؤكد وزير خارجية لبنان في حكومة تصريف الأعمال الذي هو ظل الوزير السابق جبران باسيل ؛ بانه وزير خارجية الغباء السياسي والفساد الاداري والتعصب الاعمى والحقد العوني على العرب والعروبه ؛ وخاصة على مجلس التعاون لدول الخليج العربي ؛ الذي تحتضن دوله مئات الالاف من اللبنانيين العاملين في كافة القطاعات والمرافق العامة والخاصه في المملكه العربيه السعوديه وبقية دول الخليج العربي؛ والسؤال الذي يتردد على الساحه اللبنانيه؟ ماذا يريد وزير خارجية الغباء السياسي؟ ولمصلحة من يعمل؟ ومن اين يتلقى توجيهاته السياسيه؟ والى اين يريد هو وسيده اخذ لبنان واللبنايين؟ فالمملكه العربيه السعوديه ودول الخليج العربي وبقية الاشقاء العرب لم يقصروا يوما مع لبنان الدوله والمؤسسات ولا مع الشعب اللبناني وجيشه الوطني؛ كفى تعصبا وتبعية وانعزالا ومتاجرة بحقوق هذه الفئه من اللبنانيين او تلك؟ وليذهب هذا العهد وفريقه ووزير خارجيته الى ذاكرة النسيان والخروج من تاريخ لبنان وشعبه الحر العربي الأصيل ؛ فلبنان الوطن والشعب والمؤسسات لن يكون خنجرا بيد مرضى العقول والافكار اومعاديا لاشقائه او اصدقائه؛ وسيبقى سيدا حرا عربيا مستقلا؛ شاء من شاء وابى من ابى ٠

Libanaujourdui

مجانى
عرض