وزارة أوروبا والشؤون الخارجية: التعطيل السياسي يتعمّده المسؤولون اللبنانيون منذ أشهر

صدر عن الناطقة باسم وزارة أوروبا والشؤون الخارجية، ما يلي: 

“أخذت فرنسا علمًا بقرار رئيس الوزراء المكلّف السيد سعد الحريري العدول عن تشكيل الحكومة. ويؤكّد هذا التطور الأخير التعطيل السياسي الذي يتعمّده المسؤولون اللبنانيون منذ أشهر عدّة، في حين تتخبط البلاد في أتون أزمة اقتصادية واجتماعية لا صنو لها. 

وإن لبنان اليوم في أمسّ الحاجة إلى الخروج من هذا المأزق المدبّر والمرفوض وإلى تشكيل حكومة جديدة. ويستدعي الوضع الحالي بدء الاستشارات النيابية على الفور، بغية تسمية رئيس حكومة جديد في أقرب الآجال.

ويجب أن تكون هذه الحكومة قادرة على الشروع في الإصلاحات ذات الأولوية والضرورية في المرحلة الراهنة. كما يجب أن تنكبّ الحكومة على التحضير للانتخابات في عام 2022 التي يتعيّن تنظيمها بكلّ شفافية وحياد ووفقًا للجدول الزمني المحدد.

وسيُنظّم مؤتمرٌ دوليٌ جديد لدعم الشعب اللبناني في 4 آب المقبل، بمبادرةٍ من رئيس الجمهورية وبدعمٍ من الأمم المتحدة، وذلك حرصًا على تلبية احتياجات اللبنانيين الذين تتقهقر أوضاعهم يومًا بعد يوم”.

Libanaujourdui

مجانى
عرض